لقد تأخر الرحيل

كنت افكر في نتاج ما وصلت إليه على مدار تلك الأعوام المنصرمة من حياتي وأدركت للأسف أن هناك الكثير من القرارت التي تخاذلت وتأخرت في اتخاذها، ويأتي على رأس تلك الأشياء قرار الرحيل.
كلمة الرحيل دائماً ما ترتبط بالنهايات ولكني أرى أن النهايات لا تعني الفناء ولكنها تعني في كثير من الأحيان البدء من جديد، حاكم تلك الدولة التي تسرق شعبها وتنتهك حريته دون أن تبالي بما له من حقوق؛ يصطف جزءاً من شعبها ليطالب هذا الحاكم بالرحيل عن البلدة، ولكن عادة يصور الحاكم للبعض الآخر من الشعب أن كلمة الرحيل تعني النهاية وخراب البلدة ويحاول جاهداً أن يشكك في رواية أن برحيله سيكون هناك ثمة أمل لبداية أفضل.
وعلى الجانب الآخر ابداء أحدهم رغبته في الرحيل وعدم الاستمرار تجعلنا نصاب بالهلع وكأن برحيله سيتوقف الزمن، المشكلة الكبرى أننا نُصر على ربط الأشياء بالأشخاص، بداية من ربط الدين بالنبي الذي بعث به وكأن الدين سيزول برحيله، أو بربط مشاعر الحب والأمان وغيرهما بشخص ما.
..لقد كان علي الرحيل
كان علي الرحيل حين أدركت أنني أبحث عن الجمال في وسط الركام، كان علي الرحيل حين أدركت أنني أعيش في وطن لا يبالي بي ويحاول طمس ما تبقي لدي من أحلام تزين لي المستقبل وتدفع عن رأسي فكرة التخلص من جسدي، كان علي الرحيل حين وجدت نفسي أتعثر أثناء محاولاتي في وصف ما يجوب في رأسي من مشاعر، لقد كان علي الرحيل حين وجدت نفسي افكر مراراً وتكراراً خائفاً من الحديث عن أفكاري وأرائي وكأنني أعيش في عالم يقوم بوأد الأشخاص الذين مازلت لديهم القدرة على الحديث، لقد كان علي الرحيل وعدم المضي وسط تلك المشاجرات اللعينة التي يخوضها كافة من حولي، لقد كان علي الرحيل مع أول سخرية وعدم ثقة فيما أملك من أحلام وقرارات.
لقد تأخر الرحيل كثيراً ولكني عاهدت نفسي على المضي نحوه وعدم انتظار مجيئه؛ فلعلني أرحل.

مارس ٢٠١٩

FIND OUT MORE

Back to Top