عن جمال النهايات

عن جمال النهايات وأشياء آخرى

دائماً يتهكم البعض على النهايات باعتبارها مجموعة من المشاعر السيئة والمحبطة ولكنها ليست كذلك طوال الوقت.
النهايات في العلاقات هي الشئ الذي يضع حداً للإخفاقات التي تصدر من الأطراف تجاه بعضها البعض، النهايات هي الشئ الذي يقوم بإيقاف الزمن عند حدث ما ليجعلنا نختم تلك العلاقة بما فيها من مشاعر جيدة وبما فيها من سوء، النهاية هي الفاصل الذي يجمد كل السوء فلا مزيد من الإخفاقات.
النهايات في الموت هي ذلك الشئ الصادم الذي يذكرنا أن التعلق بالأشياء والأشخاص يجب أن يتوقف فلا خلود للعباد، وكذلك الموت هو الذي يشعل في قلوبنا الشوق تجاه من نفقدهم فنعيش على ذكراهم سنوات عدة متشوقين لتلك المقابلة التي ستكون في عالم آخر غير هذا الملئ بالمصائب والأوجاع والموبقات، الموت هو الذي يداوي ذاكرة من لم يطيقوا الفراق وكذلك يداوي أوجاع المرضى الذين فقدوا كافة السبل في أن تطأ أقدامهم الأرض بلا ألم.
النهايات في مشاريعنا وأحلامنا المستقبلية تطعننا كثيراً ولكنها تركل عقولنا ركلة موجعة تجعلنا نسعى لإدارة اللعبة بشكل مختلف غير هذا الساذج الذي نخسره طوال الوقت، فتلك النهاية هي التي ترسم ملامح الخطوة القادمة بوعي أكبر مما سبق.
النهايات جميلة أثناء مشاهدة ذلك الفيلم الممل وجميلة أيضاً أثناء مشاهدة فيلم ممتع ملئ بالخيال لأن النهاية تعيدك مرة آخرى للواقع وتبعدك عن زيف هذا الفيلم الروائي الذي يحاول إقناعك أن العالم يبدو جميلاً وأن ثمة وجود لأشخاص خارقين.
النهايات جميلة رغم ما بها من أوجاع، النهايات هي الشئ الوحيد الذي يخلو من الكذب والإدعاء.
مايو ۲۰۱٨

FIND OUT MORE

Back to Top